نبذة عن المركز الوطني لطب الأطفال

About Us

يوفر المركز الوطني لطب الأطفال، بواشنطن العاصمة، أفضل رعاية ممكنة للأطفال وعائلاتهم في مسارهم الصحي، ويتضمن ذلك:

  • خبراء طب أطفال مشهود لهم عالميًا
  • آفاق جديدة في الأبحاث والتقنية
  • تجربة رعاية صحية مُصممة حول الاحتياجات الفريدة للأطفال
  • أعضاء فريق الخدمات العالمية يعملون كشركاء لكم طوال تجربتكم

خبراء مشهود لهم عالميًا

المركز الوطني لطب الأطفال مصنّف ضمن أفضل خمسة مستشفيات في الولايات المتحدة في ترتيب مجلة U.S. News & World Report –، وقد حقق المركز أعلى عشر مراتب في طب حديثي الولادة، وأمراض السرطان، وطب السُكَّريّ و الغدد الصماء، وطب الأعصاب، وجراحة الأعصاب، والطب الرئوي، وجراحة العظام، وطب الكلى. ويُعَدّ أطباء الأطفال الأخصائيون لدينا من أفضل أخصائيي طب الأطفال في العالم، كما يتمتعون بوضع فريد يمكّنهم من الاعتناء باحتياجات أطفالكم. لقد أدت خبرتنا في الرعاية الاختصاصية إلى حصولنا على تصنيف مستشفى Magnet®‎، وهو تقدير يُمنَح للمستشفيات التي تبرهن على تقديم أعلى مستوى من معايير التمريض ورعاية المرضى. تجدر الإشارة إلى أنه لا يحصل على هذا التصنيف إلا سبعة في المائة فقط من مستشفيات الولايات المتحدة، مما يضع المركز الوطني لطب الأطفال ضمن نخبة متمايزة جداً من منشآت الرعاية الصحية.

وبالإضافة إلى نيل هذا التقدير لرعايتنا المتميزة، حصلنا أيضًا على تقدير فيما يخص الجودة والسلامة. وقد حصل المركز أيضًا على تصنيف أفضل مستشفى من مجموعة "Leapfrog Group" عام 2018، وذلك بفضل خبرائنا الذين عملوا على خفض معدلات العدوى وزيادة معدلات البقاء للإجراءات عالية المخاطرة، كما نجحوا في تقليص فترات إقامة المرضى في المستشفى. ويُعتبر ذلك شهادة على العمل الذي نقوم بها يوميًا للمحافظة على سلامة أطفالكم أثناء تلقيهم رعاية فائقة الجودة.

مستشفى الأطفال الوطنيّ هو واحدٌ من اثني عشر مستشفىً في الولايات المتّحدة حازت على شهادة الجدارة في الجراحة من المستوى الأوّل من قِبَل كلّية الجرّاحين الأميركيّة. ويُمنَح هذا الامتياز تقديراً للمراكز الجراحيّة التي أظهرت تحسّناً في الجودة الجراحيّة، ومنعت حدوث الاختلاطات، وأنقصت التكاليف، وأنقذت الأرواح.

آفاق جديدة في الأبحاث والتقنية

لقد نال المركز الوطني لطب الأطفال شهرة عالمية لابتكاره أساليب المداواة والعلاج الجديدة في معهد أبحاث الأطفال (CRI). يجري معهد أبحاث الأطفال أبحاثًا طبية انتقالية وإكلينيكية في مجالات السرطان والمناعة وطب الوراثة والعلوم العصبية. وبالإضافة إلى مراكز الأبحاث المتخصصة هذه، أُسِّس معهد الشيخ زايد لتطوير جراحة الأطفال (SZI) عام 2010 وكانت رسالته هي جعل جراحة الأطفال أكثر دقة وأقل تعدياً وخالية من الألم.

التركيز على رعاية محورها العائلة

تتضامن فرق رعايتنا العطوفة مع المرضى وعائلاتهم في مواجهة التحديات الطبية الروتينية والمعقدة، حيث تُبقي الأطفال في قلب كل ما نفعله. حين يُشَخَّص طفلكم بمرض ما، يصبح هدفنا إيجاد أفضل رعاية للطفل – وللعائلة. نحن نوفر خدمات دعم لعائلتك تشمل نطاق احتياجاتكم بالكامل، بدءاً بالأخصائيين الاجتماعيين إلى الواعظين الذين يوفرون الرعاية الروحية. بالإضافة إلى توفير أفضل رعاية طبية، نركز أيضًا على احتياجات الصحة المعنوية لمرضانا، وذلك من خلال خدمات متنوعة، بما فيها الألعاب المناسبة للعمر وإمكانية الخروج إلى الهواء الطلق في حديقة الاستشفاء والعلاج بالموسيقى والفنون. كما نساعد طفلكم على الاحتفال بالمناسبات المهمة مثل أيام الميلاد وانتهاء العلاج والعودة إلى المنزل.

فريق الخدمات العالمية: مرشدوكم وشركاؤكم

حظي المركز الوطني لطب الأطفال الذي سهّل رحلات العلاج للمرضى الدوليين لأكثر من عقدين من الزمن، بشرف الترحيب بالآلاف من المرضى وعائلاتهم من أنحاء العالم الذين يسعون للحصول على الرعاية الطبية للأطفال. ويضم فريقنا طاقمًا يتحدث أعضاؤه لغات متعددة على استعداد دائمًا لتقديم أعلى درجات الدعم المخصص للعائلات لإدارة خدماتهم الطبية وكل ما يتعلق بها من احتياجات، وذلك في كل خطوة خلال رحلة علاجهم. ويركز فريقنا بإلمامه الجيد بالاحتياجات اللغوية والثقافية والدينية المتنوعة للبلدان المتعددة على جَسر الفجوة الثقافية ومساعدة العائلات في الشعور بالراحة والألفة وكأنهم في بيتهم. كما يضم فريقنا مندوبين لدى البلدان في بيرو والإمارات العربية المتحدة والكويت.

واحصل على التفاصيل  نحن نهتم بحماية بياناتك الشخصية. اقرأ عن حقوقك وكيف نحمي بياناتك